יום ה', י’ בסיון תשע”ח
الرئيسية النهضة الاعدادية كلمة مدير المدرسة المكتبة الالكترونية غرفة المعلمين الاتصال بنا







.

بسم الله الرّحمـــن الرّحيــــــمأولياء الأمور الأعزّاءأبنائي وبناتي طلّاب المدرسة الإعداديّة - زيمر يطيب لي ان أزفّ إليكم أجمل التّهاني وأطيبها ببشرى انطلاقة الموقع المدرسيّ الجديد على الشّبكة العنكبوتيّة ، فكل عام وأنتم إلى النّجاح والفلاح والصّلاح أقرب... نحن عازمون بعد التوكّل على الله للسّير معا في قافلة النّجاح ، لا نملّ ولا نكلّ ، إرادتنا وعزيمتنا صلبة لا تنال منها الرياحُ العاتية، أيدينا ممدودة لكلّ أفعال الخير التي تصبّ في صالح مدرستنا وحماية أبنائنا من الانحراف والانزلاق... والى ذلك فمن الضّروري جدا ان يتقدّم أولياء الأمور الأعزّاء للمشاركة في قيادة القافلة الى جانب إدارة مدرستنا الإعداديّة لتحقيق أروع الانجازات في مشوارنا التّربويّ والتّعليميّ. أيها الأحبّة الطلاّب ، أيّها البلد الطيّب أهله - زيمر قيل " ان مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة واحدة "، إنّني كمدير للمدرسة الإعداديّة حديث العهد والوعد لا أرضى ان أخطو خطوة واحدة بدون تكاتف الجهود وتضافرها معكم وسط شعور بالأمن والأمان والمشاركة الفاعلة والفعّالة لترسيخ روح الانتماء للمدرسة , الأمر الذي ينعكس إيجابا على أبنائنا وبلدنا الغالي – زيمر . ولتعميق مفهوم المصلحة المشتركة للبيت الواحد .. أرى معتقدا وجازما ان مسيرة التّربية والتّعليم في بلدنا لن تتمّ دون انسجام تام بين المدرسة وهيئتها التدريسيّة وإدارتها من جهة , وبين دعم أولياء الأمور والأهل الكرام من جهة أخرى , وكلانا نلتقي في خندق واحد وميدان عمل مشترك مع السّلطة المحليّة المؤسّسة الدّاعمة لمدارسنا وبلدنا . وهنا آسمحوا لي أن أوجّه كلمة شكر ومباركة حارة الى السيّد الحاج ذياب غانم - رئيس المجلس المحليّ على ما أبداه ويبديه من رغبة صادقة واعدة في دعم ومساندة الجهاز التّعليميّ في زيمر . كما أوجّه خالص شكري وآمتناني الى زملائي وإخوتي المعلّمين والمعلّمات في مدرستنا العامرة الذين بذلوا ويبذلون جهودا جبّارة لإرساء دعائم الخير في جو تعليميّ مميّز , ولإيجاد فرصة مناسبة لتلبية رغبات جميع طلاّبنا ومواهبهم على آختلاف قدراتهم وطاقاتهم ومراعاة الفروقات والتّباين . جميعنا نرسم خطّة لنجاحناليكون هدفا أسمى نصل إليه بكلّ ثقة وعزيمة مهما كانت الصّعاب . وفي هذا المقام لم أجد أجمل من قول الشّاعر: وَمنْ يَتهيّبْ صُـعودَ الجبـال يَعِشْ أبدَ الدَّهـرِ بينَ الحُفَـر ومن هنا، ولأنّه النّداء الأوّل عبر موقعنا الإلكترونيّ المدرسيّ في مسيرة التّواصل بين إدارة المدرسة الجديدة الّتي أتشرّف بالوقوف على رأسها وبينكم أيّها الأهل الأعزّاء ، أوجّه ندائي إليكم أفرادا ومسؤولين من حيث تعددت مواقعكم ومهامكم , أن تكونوا شركاء في مسيرتنا التّربوية والتّعليميّة للنّهوض بالمدرسة نحو القمّة إن شاء الله ، وإنّني كمدير للمدرسة الإعداديّة وبالنّيابة عن الهيئة التدريسيّة أعلن لكم أننا في شوق شديد لتلقّي ملاحظاتكم واقتراحاتكم مهما كانت متواضعة وتتناسب مع مصالح مدرستنا وأبنائنا ، ونحن على استعداد تام لتبنّيها وتنفيذها ، لأننا جزء من كلّ ، وغصن من شجرة زيمريّة أصيلة ، وارفة الظّلال ، مورقة على الدّوام إن شاء الله وتؤتي أُكُلَها كلَّ حين بإذن ربها أصلها ثابت وفرعها في السّماء..أعزّائي .. إخوتي .. أبناء زيمر الكرام من رحم الصّعوبات تُخلق الفرص، ولكي ننجح ببساطة علينا ان نؤمن بما نقوم به فنحدّد أهدافنا ونرسم معالمها ونخطّط لتنفيذها ، عندها نصل الى النّجاح الحقيقيّ الذي نطمح إليه جميعا، لأنّ قيمة الحياة للإنسان هو أن يحقّق أهدافه ورؤيته في هذا العالم فغاية الحياة ليست المعرفة وإنما التّطبيق والعمل. بهذه الرّؤية الواضحة يمكننا ان نستمتع بالنّجاح في حياتنا ، علينا ان نؤمن جازمين أنّ السرّ الأوّل للنّجاح هو الاعتقاد به ، فعَدُوّنا الأول هو الفشل لأنّه هزيمة مؤقّتة تقودنا الى نجاح جديد حيث لا إشارات تحدد السّرعة القصوى ، فالنّجاح سلالم لا نستطيع أن نرتقيها وأيدينا في جيوبنا..أرجو لكم ولي كلّ الخير والنّجاح في مسيرتنا التّربوية وأدعو الله ان يجعل بلدنا زيمر عامرا بالدّين والعلم والأخلاق ... والله ولي التّوفيق.معاً نبني جسورا من التّعاون والنّجاحمع وافر شكري وامتنانينجــوان غـــرّهمديــر المـدرسة الإعــداديّــة - زيمر